جديد الموقع
المسألة

الفرق بين القاعدة الأصولية والقاعدة الفقهية

أولاً: الاستمداد:

أ: فالقواعد الفقهية تستمد من:

1/ الأدلة الشرعية.

2/ المسائل المتشابهة.

ب: أما القواعد الأصولية فتستمد من:

1/ تصور الأحكام,

وقد تستمد من لفظ أحد الوحيين .

2/ اللغة العربية.

3/ علم الكلام.

ثانياً: التعلق:

أ: فالقواعد الفقهية تتعلق بفعل المكلف.

ب: القواعد الأصولية فتتعلق بالدليل الشرعي.

ثالثا: المستفيد:

أ: القواعد الفقهية يستفيد منها كلُّ أحد

سواء كان عاميًّا أم مجتهداً.

ب: القواعد الأصولية فيستفيد منها المجتهد

حيث يستعملها عند استنباط

الأحكام الفرعية من أدلتها .

رابعا: كيفية الاستفادة:

أ: فالقواعد الفقهية يستفاد منها مباشرة.

ب: أما الأصولية فلا يستفاد منها

إلّا بضم دليل جزئيٍّ إليها.

خامساً: من جهة توقف كل منهما

على الأخرى في استنتاجها:

القاعدة الأصولية لا تتوقف في استنتاجها

والتعرف عليها على قاعدة فقهية ،

والقاعدة الفقهية يتوقف استنتاجها

على القاعدة الأصولية

سادساً: الاستفادة:

تعتبر القواعد الأصولية وسيلة

لاستنباط الأحكام الشرعية العملية،

أما القواعد الفقهية فهي عبارة عن مجموعة

من الأحكام المتشابهة التي ترجع

إلى علة واحدة تجمعها .

سابعاً: من جهة الأسبقية

القواعد الفقهية متأخرة في وجودها عن الفروع ،

أما القواعد الأصولية فهي موجودة قبل الفروع

فالقواعد الأصولية أسبق في وجودها من القواعد الفقهية.

ثامناً : موضوع القاعدة:

موضوع القاعدة الأصولية: يدور بين الأدلة والأحكام

وأنواع الأدلة التفصيلية

التي يمكن استنباط التشريع منها.

أما القاعدة الفقهية : موضوعها فعل المكلف .

تاسعاً: شموليتها

القواعد الأصولية قواعد كلية

تنطبق على جميع جزئياتها ،

بخلاف القواعد الفقهية (أغلبية جزئية)،

فهي أغلبية أي: الحكم فيها

يكون على أغلب الجزئيات

ويستثنى منها بعض المسائل.

عاشراً: تقريباً أهم الفروق بينهما:

أن القاعدة الأصولية هي عامة ومجردة

وفي أغلبها قواعد لغوية كقولهم الأمر للوجوب

والنهي للتحريم وما أشبه ذلك

أما القاعدة الفقهية فهي تتعلق

بأبواب فقهية خاصة كالصلاة والصوم وغيرها.

~~

ومع ذلك كله لا يخفى على الناظر المدقق

بعضُ التداخل بين بعض القواعد الفقهية والقواعد الأصولية؛

فبعضها تكون أصولية وفقهية بنفس الوقت

وذلك كسدِّ الذرائع أو العرف،

فإذا نظر إليها باعتبار موضوعها دليلاً شرعياً

كانت قاعدة أصولية ،

وإذا نظر إليها باعتبارها فعلاً للمكلف،

كانت قاعدة فقهية.

29/09/2011

تاريخ الإضافة

الإضافة

29679

عدد الزوار

الزوار
 

ارسال لصديق

email, message icon
  طباعة 

حفظ المادة

تحميل
 

مشاركة

facebook icon
التعليقات : 1 تعليق
27/09/2013

(غير مسجل)

إدارة الموقع

المرجع : قواعد الحصني و القواعد الفقهية ل يعقوب الباحسين وكثير من البحوث والرسائل التي بحثت في القواعد الفقهية والضوابط ذكرت مراجع اخرى وفروقاً أخرى ، وفقكم الله .
[ 1 ]
إضافة تعليق


/1000
جديد المسائل
روابط ذات صلة
القرأن الكريم

يمكنكم متابعتنا على :

للتواصل معنا :

المراسلة
تطبيقاتنا

نبذه عنا :

رياض العلم ؛ مشروع تقني يتطلع للمساهمة في خدمة المتصفح المسلم وطلبة العلم الشرعي عبر التقنية ويسعى لذلك بمواكبة التقدم التكنلوجي وتسخيره لخدمة الإسلام والمسلمين.

انت الزائر رقم : 3187155 يتصفح الموقع حاليا : 157

جميع الحقوق محفوظة لموقع رياض العلم 2016