المسألة

إذا كان معي في العمل شخص لا يصلي، وقد حاولت معه كل المحاولات، ولم أستطع، فماذا يجب عليّ تجاهه؟

22/09/2017 | 642 |

إذا قمت بما يجب عليك من النصيحة فإنما إثمه على نفسه، وأنت لم تجتمع به في بيتك حتى تقول: إن هذا إكرام له، ولم تجتمع في بيته أيضاً حتى تقول: إن هذه إجابة دعوة له، وإنما اجتمعت به في مكان عام له ولغيره، ولكنني أحثك على أن تواصل نصيحته، فلعل الله أن يهديه فتكون سبباً في هدايته، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم لعلي بن أبي طالب: "لئن يهدي الله بك رجلاً واحداً خير لك من حمر النعم"